الصّراع العثماني الإسباني على البلاد التّونسيّة

أنقر على الصّورة لتكبيرها
أنقر على الصّورة لتكبيرها

 

بلغت الإمبراطورية العثمانيّة أوج قوّتها في عهد سليمان القانوني، بفضل عوامل عديدة منها:
ازدهار الاقتصاد، و التّعايش السّلمي بين المواطنين.
من أسباب الصّراع الإسباني العثماني على تونس.
السّعي إلى السّيطرة على البحر الأبيض المتوسّط.
تدهور الحياة الاقتصاديّة و الاجتماعيّة بالبلاد التّونسيّة.
عدم قدرة السّلطان الحفصي على تسيير شؤون بلاده.
مراحل الصّراع الإسباني العثماني.
قاد خيرالدّين بربروس حملة على تونس سنة 1529 م و دخل الحاضرة.
استنجد السّلطان الحفصي مولاي الحسن بإمبراطور اسبانيا شارلكان، و ذلك لطرد خيرالدّين بربروس، الّذي استولى على تونس بمساعدة السّلطان سليم.
و قد كانت النّتيجة انهزام خيرالدّين بربروس، واحتلال حلق الوادي من قبل الأسبان سنة 1535م.
نتائج الصّراع العثماني الإسباني على تونس.
من نتائج الصّراع العثماني الإسباني على تونس أن انهزم الأسبان، و أصبحت تونس ولاية عثمانيّة سنة 1574 م إثر حملة قادها سنان باشا.

البلاد التّونسيّة في القرن السّابع عشر

الدّولة المراديّة و إنجازاتها.

أسّس مراد كورسو الدّولة المراديّة، إلاّ أنّه بقي تحت إشراف الدّاي واستطاع ابنه حمّودة باشا الّذي خلفه سنة 1631م، أن يحدّ من سيطرة الدّايات، فقويت شوكة الدّولة المراديّة.
كانت لحمّودة باشا عدّة انجازات من أهمّها:
بناؤه للجامع و لحنفيّة مجلوب عليها الماء للأسواق و للمستشفى.
من انجازات محمّد باي: بناء مدرسة و مسجد بالكاف، و إنشاؤه لأسواق الشوّاشي لتنشيط التّجارة.
عرفت تونس في العهد المرادي صراعا بين الإخوة محمّد باي و علي باي حول العرش و قد أدّت هذه الصّراعات إلى انقسام البلاد و تمرّد الأهالي على السّلطة و تدخّل عسكر الجزائر.

الهجرة الأندلسيّة و نتائجها

أنقر الصّورة لتكبيرها
أنقر الصّورة لتكبيرها

قرّر فيليب الثّالث ملك إسبانيا طرد الأندلسيين إلى بلاد المغرب سنة 1609 م فهاجروا إلى تونس
واستقرّوا في الشّمال التّونسي و خاصّة بالوطن القبلي، و من أشهر مدنهم تستور و مجاز الباب و سليمان..
ساهم الأندلسيون في التّنمية العمرانيّة
و الفلاحيّة و الاقتصاديّة في البلاد التّونسيّة
و ذلك يعود إلى حذقهم لمهارات في عديد الميادين.
اعتنى الأندلسيون بالفلاحة و بنوا المدن و مهّدوا الطّرقات و غرسوا الكروم و الزّياتين.
و حوّلوا الفلاحة البعليّة إلى سقويّة بأساليب جديدة.
طوّروا عدّة صناعات مثل:
* الخزف و الجليز و القرمود.
* الحرير.
* الشّاشيّة.
* العطورات.
* النّقش و الزّخرفة


البلاد التّونسيّة في القرن الثّامن عشر

قيام الدّولة الحسينيّة و أهمّ إنجازاتها

- مراد باي الثّالث هو آخر بايات الدّولة المراديّة اغتاله ابراهيم الشّريف و استولى على الحكم.
- تميّز عهد ابراهيم الشّريف بظلم الرّعيّة و لمّا دخل في حرب مع داي الجزائر تخلّت عنه القبائل المظلومة فانهزم و أُسِرَ.
- أسّس حسين بن علي التّركي الدّولة الحسينيّة سنة 1705 م و قد آل إليه الحكم عن طريق المبايعة.
- حكم حسين بن علي بين 1705 م و 1735 م و استمال القبائل ووحّد صفوفها فالتفّ حوله رجال الدّولة و قادة الجيش.
- شهدت البلاد التّونسيّة حربا بين "حسين بن علي" و ابن أخيه "علي باشا" بين سنة 1735 م و 1740 م و قتل سنة 1740 م


الدّولة الحسينيّة في أوج قوّتها

* بلغت الدّولة الحسينيّة أوج قوّتها في عهد حمّودة باشا الحسيني الّذي حَكَمَ بين سنة 1782 م إلى سنة 1814م.
* تميّزت فترة حُكْمِهِ بالازدهار و الاستقرار و عرَفَتْ فيها البلادُ نهضة اقتصايّة و اجتماعيّة ظهرت في عديد الميادين.
* الميدان الفلاحي: اتّساع الأراضي المزروعة حبوبا و المغروسة زيتونا ممّا مكّن من التّصدير.
* الميدان الصّناعي: انتعش ميدان الصّناعات التّقليديّة مثل صناعة الشّاشيّة و الأغطية و الأقمشة و الجلد و الحليّ و العطورات.
* الميدان التّجاري: تصدير بعض المنتوجات إلى الخارج مثل:
الشّاشية - المرجان - النّسيج - الخزف - الزّيوت.
* الميدان العمراني: بناء الأبراج و القصور و المساجد مثل:
جامع صاحب الطّابع - قشلة العطّارين - سوق الباي.
* كما اهتمّت الدّولة بالبنية الأساسيّة (كالجسور و الطّرقات و الموانئ) ممّا ساهم في تنشيط التّجارة الدّاخليّة و الخارجيّة.

-----------------------------------------------------------------------------------
تميّز عهد إبراهيم الشّريف
بالظّلم و الاستبداد إزاء الأهالي، ممّا جعلهم يكنّون له الكراهية، و قد عجّل ذلك بسقوطه عند دخوله في حرب مع داي الجزائر ووصل حسين بن علي إلى الحكم عن طريق المبايعة.
من أسباب الفتنة الحسينيّة الباشيّة تراجع الحسين بن علي في قرار تعيين ابن أخيه وليّا للعهد لمّا رزق أولادا.
من مظاهر الفتنة الحسينيّة الباشيّة:
انقسام البلاد إلى شقّين.

و من نتائجها: الضّرر الحاصل للأهالي من نهب لممتلك

تونس في القرن التّاسع عشر

تونس في القرن 19
تونس في القرن 19
من أسباب الأزمة في البلاد التّونسيّة من 1815م – إلى 1837 م:
ضعف الإنتاج الفلاحي، و التّبذير و سوء التّصرّف.
و من مظاهرها زيادة نسبة الضّرائب، و تردّي الوضع الاجتماعي و الاقتصادي، و هيمنة الدّول الكبرى على الباي.
من أسباب إصلاحات أحمد باي زيارته إلى فرنسا و إعجابه بحضارتها.
إصلاحات أحمد باي العسكريّة و الاجتماعيّة.
اهتم أحمد باي بالمجال العسكري، فنظّم الجيش و أقام الثّكنات لإيوائه.
كما بنى قصورا و مساجد و مصانع بكلّ من باردوا و حلق الوادي.
من جملة الإصلاحات الاجتماعيّة الّتي قام بها أحمد باي تحريره للعبيد و إلغاء الرقّ نهائيّا سنة 1846م ضمانا لحقوق السكّان و حرّياتهم

الإصلاحات السّياسيّة عهد الأمان

أنقر على الصّورة لتكبيرها
أنقر على الصّورة لتكبيرها
أعلن محمد باي عن إصدار  عهد الأمان المؤرّخ في 10 سبتمبر 1857 لسائر سكان المملكة ويشتمل هذا العهد على مقدمة وإحدى عشرة مادة.
ويضمن نص العهد الأمان لجميع سكان تونس مهما كانت دياناتهم وأجناسهم وجنسياتهم، فقد جاءت مادته الأولى قاضية بـ :" تأكيد الأمان لسائر رعيتنا وسكان إيالتنا علي اختلاف الأديان والألسنة والألوان في أبدانهم المكرمة وأموالهم المحرمة وأعراضهم المحترمة إلا بحق يوجبه نظر المجلس بالمشورة ويرفعه إلينا ولنا النظر في الإمضاء أو التخفيف ما أمكن أو الإذن بإعادة النظر".
كما ينص عهد الأمان على مساواة الجميع في مسائل الضرائب والرسوم الجمركية, ويقر كذلك بحرية مزاولة التجارة وحرية العمل في المملكة وتملك العقارات وشراء الأراضي الزراعية للوافدين على البلاد من الأجانب بشرط التزام الجميع بالقوانين المتداولة .

و أقر العهد بعزم الباي على إحداث مجالس قضائية " للنظر في أحوال الجنايات من نوع الإنسان والمتاجر التي بها ثروة البلدان وشرعنا في فصوله السياسية بما لا يصادم إن شاء الله القواعد الشرعية ".

الإصلاحات السّياسيّة - دستور1861

أنقر على الصّورة لتكبيرها
أنقر على الصّورة لتكبيرها

أول دستور في التاريخ العربي الإسلامي أعلن عنه محمد الصادق باي يوم 29 جانفي 1861 وحدد يوم 26 أفريل من نفس السنة كتاريخ ابتداء العمل به.

2 احتوى الدستور 114 فصلا حددت حقوق وواجبات العائلة المالكة والوزراء والموظفين والرعية كما أقر مبدأ الفصل بين السلطات الثلاثة ونظم العلاقات بينها . فأعطى السلطة التنفيذية للباي لكن جرده من عدة حقوق كالتصرف في أموال الدولة وأصبح الباي مسؤولا أمام المجلس الأكبر الذي بوسعه خلع الباي إذا خالف القانون .

3 أما السلطة التشريعية فجعلها الدستور مشتركة بين الباي والمجلس الأكبر الذي يتألف من 60 عضوا ثلثيه من أعيان البلاد والثلث الآخر من رجال الدولة.

وينظر المجلس الأكبر في ميزانية الدولة وله مراقبة الوزراء ومحاسبتهم .

4 أما السلطة القضائية فقد أصبحت مستقلة عن الباي وأسندت إلى 10 مجالس جنايات وأحكام عرفية بمثابة المحاكم الابتدائية ومجلس التحقيق بتونس العاصمة بمثابة محكمة استئناف وأسندت مشمولات محكمة التعقيب الى المجلس الأكبر.

انبثق عن الدستور إحداث مجالس كمجلس التجارة ومجلس الحرب ومجالس الضبطية ( الحكم في الجنايات الخفيفة ) .

خيرالدّين و أفكاره الإصلاحيّة

أنقر على الصّورة لتكبيرها
أنقر على الصّورة لتكبيرها
من الإصلاحات الكبرى لخير الدين
تنظيم الوزارات وإصلاح الجهاز الإداري.
الحدّ من تجاوزات السلطة الجهوية..
إصلاح القضاء.
والمحاكم الشرعية وتأسيس المدرسة الصادقية13جانفي 1875
النهل من علوم العصر لدعم ازدهار البلاد.
إصلاح التّعليم بجامع الزّيتونة..

Ressources

Abdelwaheb.Bouatay@edunet.tn
Abdelwaheb.Bouatay@edunet.tn